ميديا

قريبا.. طباخ آلي متخصص بصناعة البيتزا يغزو الأسواق الأمريكية

من المقرر أن تقوم مجموعة من الموظفين السابقين في شركة «سبيس إكس» المتخصصة بالفضاء والمملوكة لرجل الأعمال الأمريكي الأشهر إيلون ماسك، بتوجيه ضربة لصناعة البيتزا الأمريكية، وهو قطاع تبلغ قيمته 45 مليار دولار.

ويعتزم هؤلاء الموظفون السابقون إطلاق صانع بيتزا آلي هذا الخريف، كان في الأصل مشروعاً يتم تجهيزه للعمل في الفضاء الخارجي، إلا أنه تحول أخيراً إلى الأرض ومن المقرر أن يرى النور ويدخل الخدمة في الولايات المتحدة قريباً.
وصانع البيتزا الآلي يُطلق عليه اسم «Stellar Pizza» وهو من بنات أفكار مهندس سابق في شركة «سبيس إكس» يُدعى «بينسون تساي» حيث يقوم هذا الطاهي الآلي بإنتاج بيتزا مطبوخة تماماً يتم إعدادها بواسطة آلة في حوالي خمس دقائق فقط، حسب ما أورد تقرير نشرته جريدة «دايلي ميل» البريطانية.

وبهدف الحفاظ على الأسعار في متناول الناس ستكلف البيتزا مقاس 12 بوصة حوالي 7 دولارات إلى 12 دولاراً فقط، ويمكن للعملاء اختيار ما يصل إلى عشرة أنواع مختلفة منها.

ويمكن للآلة تحويل كرة العجين إلى فطيرة وتقسيم كمية متساوية جداً من الصلصة والإضافات، وتم تصميمه باستخدام إلكترونيات داخلية، ويتم التحكم فيه بواسطة برنامج مصمم خصيصاً وسيتم وضعه داخل شاحنة متنقلة، حسب ما قال التقرير.
وفي مقطع فيديو يوضح العملية برمتها، يتم نقل كرة من العجين إلى مكبس عجين يفتح ويسطح بشكل دائري متماثل. بعد ذلك، ينتقل العجين إلى نظام خط التزيين، حيث يتم إضافة أشياء مثل الصلصة والجبن والبيبروني وغيرها من الإضافات، وأخيراً، يتم نقل البيتزا إلى واحد من أربعة أفران للطهي. وسيكون الموظفون البشريون على استعداد لتمرير البيتزا الجاهزة للعملاء بعد أن يتم تجهيزها آلياً في الشاحنة المتنقلة.

وقالت «دايلي ميل» إن هذا المشروع حصل مؤخراً على 16.5 مليون دولار من أجل تمويله، وسوف يظهر إلى العلن لأول مرة هذا الخريف في جامعة كاليفورنيا بالولايات المتحدة.

ويقول أحد القائمين على تطوير المشروع: «أراد مؤسسونا إنشاء شركة من شأنها أن تكون رائدة ومدمرة، ولكنها يمكن أن تخدم الصالح العام من خلال تقديم منتج متميز بسعر عادل ومتاح للجميع».

ويقول: «الشيء الذي علقني هو أن كل طبق تحضره ليس أكثر أو أقل أهمية من الوجبة الأخيرة التي أعدتها أو التي تليها.. عندما تقدم 5000 وجبة في اليوم فإن ذلك يكتسب أهمية معينة».

وعلى هذا المقياس، من المحتمل أن تكون الكفاءة أحد الاعتبارات لهذا المشروع، حسب ما يقول القائمون عليه.
وتُصنع عجينة البيتزا في المنزل وتُخمر لبضعة أيام لتوفير المزيد من التعقيد والنكهة، وفقاً للقائمين على المشروع الذين يضيفون: «يلائم ستيللر صناعة البيتزا كعلامة تجارية جديدة تفي بوعد بيتزا سريعة وطازجة وبأسعار معقولة، ومع نمو العلامة التجارية تسعى ستيللر بيتزا جاهدة لتكون الخيار الواضح لأي مستهلك جائع يتوق إلى البيتزا اللذيذة».

ويمتلك روبوت البيتزا حالياً القدرة على صنع 420 فطيرة.
و»ستيللر» هي واحدة من عدة شركات تعمل في مجال الروبوتات والبيتزا، حيث قامت شركة «PizzaHQ» التي تتخذ من نيوجيرسي مقراً لها بتحويل مطعم بيتزا تقليدي إلى مطعم آلي ولديها خطط توسع مقبلة، وهي شركة تستأجر خط تجميع معياري يمكنه إنتاج ما يصل إلى 100 فطيرة في الساعة مع شخص واحد فقط يشرف عليها.
وتحتاج روبوتات المطاعم بشكل عام بعض الوقت حيث تتعامل صناعة الضيافة مع التضخم المرتفع والمطالبة بأجور أعلى من العمال، وفي بعض المدن.

ويتم اختبار الطهاة الآليين الذين يمكنهم طهي البطاطس المقلية وقلب البرغر وحتى صنع رقائق التورتيلا بشكل متزايد من قبل العلامات التجارية الكبرى في العالم، حسب تقرير «دايلي ميل».

وقامت شركة «Miso Robotics» التي تتخذ من كاليفورنيا في الولايات المتحدة مقراً لها، ببناء روبوت مطبخ يُدعى «فليبي» يطبخ 300 برغر في اليوم، ثم توسع لاحقاً في تحضير البطاطس المقلية بنسخة ثانية.

وتستخدم الروبوتات -التي كانت قيد التطوير لعدة سنوات- مزيجاً من الكاميرات والذكاء الاصطناعي والحركات الآلية التي يمكن التنبؤ بها لأداء المهام المتكررة التي قد يجدها عمال الخدمة مملة.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة «ميسو روبوتكس» مايك بيل: «لقد أدركنا أن الحل الآلي سيكون حلاً حقيقياً لعملائنا، ويجب أن يكون له عائد استثمار مرتفع حقاً للعملاء. مما يعني أنه كان عليه أن يحل مكان قدر كبير من العمالة».
يشار إلى أن الروبوتات التي يمكنها صنع الطعام هي أحدث أنواع الأتمتة المستخدمة في مواقع الوجبات السريعة في الولايات المتحدة التي يزيد عددها عن مئتي ألف، والتي نشرت بالفعل أكشاكاً بدون تلامس وأنظمة دفع عبر الهاتف المحمول.

المصدر: القدس العربي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.