ميديا

بعد إيقاف فيلمها “شرط المحبة”.. أزمة جديدة لمنى زكي مع الرقابة

تعرضت الفنانة منى زكي لأزمة جديدة مع الرقابة على المصنّفات الفنية، بعدما فوجئ أبطال فيلم “شرط المحبة” وصنّاعه بقرار الرقابة إيقاف تصويره من دون كشف الأسباب.

وقالت هالة خليل مخرجة فيلم “شرط المحبة” عن سبب توقف تصويره بعد الموافقة عليه، إن الفيلم تعرض لتعسّف من الرقابة، ومن رئيسها خالد عبد الجليل وبدون كشف الأسباب، بحيث تمت الموافقة على الفيلم ثم رُفض مرة أخرى.

وأضافت خليل في تصريحات صحافية، إن خالد عبد الجليل طلب مراجعة فقهية ودينية من الدكتور سعد الدين الهلالي، وبالفعل حصلت المراجعة، ومع ذلك لا يزال العمل مرفوضاً من دون إبداء الأسباب، كما أن العمل لا يحتاج إلى مراجعة دينية أو فقهية، ورغم ذلك فقد قدّمتها لمراضاته.

وكانت منى زكي قد تعرضت لموقف مشابه بعد رفض الرقابة عرض فيلم “أصحاب ولا أعز” في دور السينما بعد عرضه على إحدى المنصات الرقمية وهجوم الكثيرين عليه واتّهامه بالحض على الفسق والفجور ونشر المثلية، بسبب بعض المشاهد في الفيلم. وفق القدس العربي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.