اقتصاد

ماذا ينتظر الاقتصاد العالمي؟.. خبراء اقتصاديون يجيبون

هيومن فويس

ماذا ينتظر الاقتصاد العالمي؟.. خبراء اقتصاديون يجيبون

توقعٌ كبيرٌ الاقتصاديينَ في شركةٍ نومورا للسمسرةِ ، روبْ سوبارامانْ ، أنَ عديدا منْ الاقتصاداتِ الكبرى في العالمِ ستصابُ بالركودِ خلالَ عامِ منْ الآنِ ، حينما تبدأُ البنوكُ المركزيةُ في محاربةِ التضخمِ عبرَ فرضِ سياساتٍ نقديةٍ صارمةٍ .

جاءَ ذلكَ في مقابلةٍ للخبيرِ الاقتصاديِ معَ شبكةٍ CNBC الثلاثاءَ انتقدَ خلالها تأخرُ البنوكِ المركزيةِ في التعاملِ معَ التضخمِ ورفعِ الفائدةِ ، لسوءِ تقديرِ حجمِ الأزمةِ .

وقالَ سوبارامانْ : ” البنوكُ المركزيةُ في جميعِ أنحاءِ العالمِ ، أبقتْ على سياسةٍ نقديةٍ شديدةٍ التساهلِ ، أملاً في أنْ يمرَ التضخمُ سريعا ” ، موضحا أنَ الحكوماتِ ستضطرُ إلى محاولةِ السيطرةِ على الأزمةِ عبرَ سياساتٍ ستؤدي بدورها لمزيدٍ منْ الركودِ .

وتوقعَ أنْ تشهدَ الولاياتُ المتحدةُ ركودا ضعيفا ولكنْ طويلٌ المدى ، بدايةَ منْ الربعِ الأخيرِ منْ العامِ الجاري ولمدةِ 15 شهرا .

وذلكَ رغمَ قرارِ البنكِ المركزيِ الأمريكيِ ، في يونيو / حزيرانُ الماضي ، برفعِ سعرِ الفائدةِ بمقدارِ 0.75 بالمئةِ ، وهوَ الأعلى منذُ عامِ 1994 . وحذرَ سوبارامانْ منْ أنَ البنوكَ المركزيةَ إذا لمْ تشددْ السياسةُ النقديةُ لخفضِ التضخمِ فورا ، فإنَ التداعياتِ السلبيةَ لذلكَ ستكونُ كبيرةً ، وسيطولُ التضخمُ وتصعبُ السيطرةُ عليهِ “.

The chief economist at Nomura brokerage, Rob Subbaraman, predicted that many of the world’s major economies will stagnate within a year from now, when central banks begin to fight inflation by imposing tight monetary policies.

This came in an interview with the CNBC network on Tuesday, during which he criticized the central banks’ delay in dealing with inflation and raising interest rates, due to the underestimation of the size of the crisis.

“Central banks all over the world have kept very loose monetary policy in the hope that inflation will pass quickly,” said Subaraman, explaining that governments will have to try to control the crisis through policies that will in turn lead to more stagnation.

He expected the United States to witness a weak but long-term recession, starting in the last quarter of this year and for a period of 15 months.

This is despite the US Central Bank’s decision, last June, to raise the interest rate by 0.75 percent, which is the highest since 1994.

Subaraman warned that if central banks do not tighten monetary policy to reduce inflation immediately, the negative repercussions will be great, and inflation will be prolonged and difficult to control.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.