لاجئون

ارتفاع كبير في أسعار هذه المواد على الأبواب

هيومن فويس

ارتفاع كبير في أسعار هذه المواد على الأبواب

يمكن أن يؤدي التضخم المرتفع إلى زيادة أسعار السجائر والمشروبات الكحولية بشكل كبير في تركيا.
والسبب في ذلك هو زيادة ضريبة الاستهلاك الخاص لهذين المنتجين تلقائيًا كل ستة أشهر على أساس مؤشر أسعار المنتجين.

في الأشهر الأربعة الأولى من العام، بلغ مؤشر أسعار المنتجين 39.23 في المائة والرقم السنوي هو 121 في المئة.
وإذا كان مؤشر أسعار المنتجين في الشهرين المتبقيين مثل متوسط الأشهر السابقة

فسوف يرتفع مؤشر أسعار المنتجين لمدة 6 أشهر إلى 60 بالمائة. بمعنى آخر، ستزيد ضريبة الاستهلاك على السجائر بنسبة 60 في المائة.

ي
تباع أرخص السجائر الآن بحوالي 23.5 ليرة وستؤدي الزيادة المحتملة في مؤشر أسعار المنتجين لمدة 6 أشهر في ضريبة الاستهلاك الخاصة إلى زيادة 23.5 ليرة إلى 37.6 ليرة.

السجائر الرخيصة التي يبلغ سعرها 23.5 ليرة ستكون 37.6 ليرة والسجائر باهظة الثمن التي تبلغ 27 ليرة ستكون 43.2 ليرة. يمكن أن يكون لهذا تأثير كبير على حسابين أولها التضخم حيث أن هذه الزيادة ستدفع مؤشر أسعار المستهلك، الذي يمثل مشكلة كبيرة بالفعل إلى الأعلى ومشكلة أخرى مهمة هي أن الزيادات في الأسعار تزيد من الاستخدام غير القانوني.

اقرأ أيضاً: سفينة التنقيب الرابعة ستصل تركيا خلال أيام

قال وزير الطاقة والموارد الطبيعية التركي فاتح دونماز، إن سفينة الحفر الرابعة ستصل تركيا في 19 مايو، للبدء بأعمال تنقيب جديدة عن الغاز الطبيعي في البحر الأسود.

وأعلن دونماز خلال مشاركته في الاجتماع الوطني للتقنيات في صناعة البترول، أن السفينة الرابعة ستكون في تركيا يوم الخميس المقبل 19 مايو، وستبقى في مرسين بمنطقة تاسوكو لمدة شهرين تقريبًا ليتم تحضيرها للبدء بأول عملية حفرٍ لها.

وفي أغسطس 2020، أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن سفينة التنقيب الفاتح، اكتشفت أكبر حقل للغاز الطبيعي في تاريخ البلاد بالبحر الأسود باحتياطي 320 مليار متر مكعب قبالة سواحل ولاية زونغولداق.

وسبق أن بدأت 3 سفن تركية وهي بربروس خير الدين باشا والقانوني والفاتح، في عمليات البحث والتنقيب عن الغاز الطبيعي بالبحر الأسود.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *