ترجمة

بعد قتاله في سوريا.. جنرال روسي يقود هجمات في أوكرانيا.. شاهد

هيومن فويس

بعد قتاله في سوريا.. جنرال روسي يقود هجمات في أوكرانيا.. شاهد

ذكرت شبكة “سي إن إن” الأمريكية أن جنرالًا روسيًا ارتكب جرائم مروعة بحق المدنيين، خلال الحملة العسكرية الروسية في سوريا، يقود الآن هجمات بأسلحة فتاكة ضد المدنيين الأوكرانيين.

وأضافت أن العقيد “ألكسندر زورافليوف” الذي أشرف على واحد من أبشع فصول الحرب في سوريا، مسؤول عن لواء مدفعية روسي، يحمل الرقم 79، ويتمركز في منطقة “بيلغورود” الروسية.

وأوضحت الشبكة الأمريكية في تقريرها أن الضابط المذكور هو المسؤول الرئيسي عن شن هجمات بصواريخ من طراز “سميرتش”، تحمل قنابل عنقودية، في أوكرانيا ومن قبل في سوريا.

وبحسب التقرير، فقد كلفت القوات الروسية “زورافليوف” بثلاث مهمات في سوريا، وتولى منصب قيادة القوات الروسية هناك في تموز، عام 2016، وذلك بعد الانتهاء من معركة السيطرة على أحياء حلب الشرقية.

ولفت التقرير إلى أن الضابط المذكور كانت له مساهمة كبيرة في حصار حلب وتطبيق تكتيك الحصار والتجويع والقصف العشوائي والإبادة فيها، كما استخدمت قواته حينها الكثير من الذخائر العنقودية.

ووفقًا للشبكة الأمريكية فإن الجنرال الروسي استخدم نفس الأساليب الدموية السابقة في مدينة “خاركيف” الأوكرانية، حيث نشر الموت والدمار فيها، باستخدام الصواريخ المحملة بالذخائر العنقودية، وهو ما جعل الدمار كبيرًا فيها.

الجدير ذكره أن روسيا نقلت تجربتها في سوريا، بكافة تفاصيلها، إلى أوكرانيا، فاستخدمت أساليب الحصار والتجويع وقصف البنى التحتية وسياسة الأرض المحروقة، وما يسمى بالممرات الآمنة، لإرهاب الآمنين.الكسندر Zhuravlyov

ضربات أوكرانية موجعة و الموت يفجع بوتين.. شاهد

تقول أوكرانيا إنها قتلت عددا من الضباط العسكريين الروس، خلال المواجهات مع الجيش الروسي، وبعضهم أكدت موسكو مقتلهم، فمن هم أهم الجنرالات الروس الذين لقوا حتفهم خلال المواجهات؟.

أعلن مسؤولون أوكرانيون مقتل جنرال روسي جديد خلال القتال في مدينة ماريوبول، وهي تعتبر أحدث حالة وفاة يتم الإبلاغ عنها لأحد ضباط الجيش الروسي نتيجة الحرب في أوكرانيا، وفقا لموقع “سكاي نيوز”.

وحتى يوم الخميس، كانت خدمة الدولة الأوكرانية للاتصالات الخاصة وحماية المعلومات تدعي أن ما مجموعه 14 ألف جندي روسي قد قتلوا خلال المواجهات.

من هم الجنرالات الروس الذين قتلوا؟:

أوليغ ميتيايف

زعمت أوكرانيا أنها قتلت اللواء الروسي أوليغ ميتيايف، خلال اقتحام مدينة ماريوبول الساحلية المحاصرة يوم الثلاثاء.

اللواء هو أدنى رتبة في رتب القيادات بالجيش الروسي، وهو يعادل رتبة عميد في الجيش البريطاني.

ونشر أنطون جيراشينكو، مستشار وزارة الداخلية الأوكرانية، صورة، لما قال إنه اللواء القتيل على تطبيق تيليغرام.

أندريه سوكوفيتسكي

قال مسؤولون أوكرانيون إن اللواء أندريه سوكوفيتسكي قتل برصاص قناص في نهاية فبراير، وكان اللواء سوكوفيتسكي نائب قائد جيش الأسلحة المشترك الحادي والأربعين.

وتم الإبلاغ عن وفاته في روسيا من قبل مجموعة قدامى المحاربين على منصة التواصل الاجتماعي في البلاد. تمت الإشارة إليه لاحقا في خطاب ألقاه الرئيس الروسي فلاديمير بوتن، على الرغم من عدم ذكره بالاسم.

فيتالي جيراسيموف

أعلنت المخابرات العسكرية الأوكرانية وفاة اللواء فيتالي جيراسيموف في 7 مارس بناء على مكالمة لاسلكية تم اعتراضها.

وكان النائب الأول لقائد الجيش 41، قتل خارج خاركيف، وفقا لموقع سكاي نيوز.

 

أندريه كوليسنيكوف

قُتل اللواء أندري كوليسنيكوف، قائد جيش الأسلحة المشتركة التاسع والعشرين للمنطقة العسكرية الشرقية، في القتال على ماريوبول في 11 مارس.

أعلن مستشار وزارة الداخلية الأوكرانية وفاته في اليوم التالي.

أندريه زاخاروف

قُتل العقيد أندريه زاخاروف، قائد فوج الدبابات السادس في فرقة الدبابات 90، بالقرب من كييف، وفقا لوزارة الدفاع الأوكرانية.

واستشهد المسؤولون الأوكرانيون مرة أخرى بمحادثة إذاعية تم اعتراضها، وتم نشرها إلى جانب مقطع فيديو لكمين على الدبابات، يؤكد مقتل العقيد ساخاروف.

كونستانتين زيزيفسكي

أفاد ميخائيل فيديرنيكوف، حاكم منطقة بسكوف في شمال غرب روسيا، بوفاة كونستانتين زيزيفسكي، وهو عقيد في الحرس الوطني.

قُتل أثناء القتال في المناطق الشرقية من دونيتسك ولوهانسك.

يوري أغاركوف

وفي منشور على إنستغرام، أبلغ الحاكم فيديرنيكوف عن وفاة المقدم في الحرس يوري أجاركوف.

ديمتري سافرونوف

وبحسب وزارة الدفاع الأوكرانية، قُتل المقدم دميتري سافرونوف، قائد اللواء 61 مشاة البحرية المنفصل، في عملية لتحرير مدينة تشوهيف.

دينيس جليبوف

كما قُتل الملازم أول دينيس جليبوف، نائب قائد لواء الهجوم المنفصل الحادي عشر المحمول جوا، أثناء تحرير تشوهيف، وفقا لمسؤولي الدفاع الأوكرانيين.

وقالت وكالة الأنباء الروسية تاس إنه حصل بعد وفاته على وسام الشجاعة.

ماغوميد توشيف

كان الجنرال ماغوميد توشايف يقود رتلا من القوات الخاصة الشيشانية عندما قُتل بالقرب من هوستوميل.

فلاديمير جوغا

نُشر دينيس بوشلين، رئيس جمهورية دونيتسك الانفصالية المعترف بها من روسيا، على برقية وفاة العقيد بالحرس الروسي فلاديمير جوغا.

وأفاد أن الضابط قتل في فولنوفاكا بشرق أوكرانيا أثناء “مشاركته في إجلاء المدنيين”.

كان الكولونيل جوغا في الحرس الوطني، هو القائد لكتيبة سبارتا الاستطلاعية المنفصلة، وهي قوة انفصالية محصنة في دونيتسك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.