هيومن فويس: وكالات

بدأ التطبيق العمـ.ـلي لقـ.ـانون “قيـ.ـصر” ضـ.ـد نظام الأسد منذ ثلاثة أيام، وفي اليوم الأول من تطبيقه الموافق للسابع عشر من شهر حزيران/ يونيو الحالي، نشر وزير الخارجية الأمريكي “مايـ.ـك بومـ.ـبيو” بياناً أعلن فيه عن فـ.ـرض عقـ.ـوبات على 39 شخـ.ـصية وكـ.ـياناً مرتبطـ.ـين بالنظام، منهم “بشار الأسد” وزوجته “أسـ.ـماء الأخـ.ـرس”.

وحول التأثيرات المتوقعة لقـ.ـانون “قـ.ـيصر” على نظام الأسد قال الكـ.ـاتب والأكاديمـ.ـي السوري “عـ.ـبد البـ.ـاسط سيـ.ـدا” : “من خلال متابعتنا لتصريحات ومواقف حلـ.ـفاء النظام ومسؤوليه ندرك أن قانون قـ.ـيصر ستكون له تبعات نوعـ.ـية مختلفة على صعيـ.ـد مـ.ـمارسة الضغـ.ـط الاقتصادي من مختلف الجهات على النظام ومن يتعامل معه من الدول والشركات”.

ورجح “سيدا” في حديثه لـ”نداء سوريا” أننا سنكون أمام مرحلة جديدة سـ.ـتزداد فيها الضـ.ـغوط على النظام الذي يعاني أصلاً من أزمـ.ـة اقتـ.ـصادية خانقة تفجرت على شكل خـ.ـلافات ضمن العـ.ـائلة الحاكمة نفـ.ـسها.

وذكر أن الوضع العـ.ـسكري للنظام أصلاً منـ.ـهار لولا الدعم الذي يحصل عليه من الروس والايرانيين، مضيفاً أن إيران تواجه اليوم ضـ.ـغوطاً أمريكية وإسرائيلية، ولديها مشاكل داخلية كبيرة، ووضـ.ـعها الاقتصادي هو الآخر ينـ.ـهار نتيجة العقـ.ـوبات وتراجع أسعار النفط، فيما تواجه روسيا هي الأخرى مـ.ـأزقاً في الحالة السورية، ولا يمكن أن تستمر هكذا إلى ما لا نهـ.ـاية خـ.ـاصة في أجواء تطبيق قانون “قيـ.ـصر”.

وبناءً على ذلك توقع “سيـ.ـدا” أن تحاول روسيا دفع الأمور نحو صـ.ـيغة من الحل السياسي وذلك بالتوافق مع الأمريكيين، مضيفاً أن “المشكلة تكمـ.ـن في الموقف الأمريكي غير الواضـ.ـح حتى الآن، فأحياناً يتحدثون عن تغيير سـ.ـلوك النظام، وأحياناً يتحدثون عن تغيير أو انتقال سياسي”.

واستطرد قائلاً: ” أعتقد أن هناك صيغة ما من الاتفاق بينهم وبين الروس، ولكنه اتفاق عام، تؤثر فيه عوامل وتطورات كثيرة، منها الأوضاع في العراق وليبيا، ومنها تطورات الموقف في الشمال السوري سواء في منطقة إدلب أو في شرقي الفرات”.

ولفت إلى أن الجميع في انتظار الموقف الأمريكي، وأمريكا في انتظار الانتخابات.

أوضح الكاتب والأكاديمي السوري أن التـ.ـشدد الأمريكي قبل تطبيق قـ.ـانون قيصر هو الذي أوقف عمـ.ـليات التطـ.ـبيع مع النظام التي بدأت بها دول عربية عدة، حتى أن بعضها كان يسعى بصورة مكشوفة من أجل إعادة النظام إلى الجامعة العربية.

وختم “سيدا” بالقول : “ما أراه هو أن النظام قد بات عبـ.ـئاً ثقيـ.ـلاً حتى على حلفائه، ولكن المشكلة التي يواجهها السوريون هو عدم وجود معـ.ـارضة وطنية متـ.ـماسكة، مقنعة، تطرح مشروعاً يطمئن جميع السوريين، وتقنع جوارها الإقليمي، وتفرض احـ.ـترامها على المجتمع الدولي”.

كتبت ماريانا بيلينـ.ـكايا، في “كوميرسانت”، عن مضـ.ـاعفات تفـ.ـعيل ما يسمى بـ”قانـ.ـون قيـ.ـصر” ضـ.ـد سوريا، فماذا تستطيع روسيا أن تفـ.ـعل وهل ستـ.ـتصرف دمشق بعـ.ـقلانية سياسية؟

وجاء في المقال: لا تتخلى الولايات المتحدة عن محاولات إجبـ.ـار دمشق على اللعـ.ـب وفق قـ.ـواعدها الخـ.ـاصة. فأمس الأربعاء، اتخذت واشنطن الخـ.ـطوات الأولى بموجب “قانون حـ.ـماية المدنـ.ـيين السوريين”، المعروف باسم قانـ.ـون قيـ.ـصر. شملت العـ.ـقوبات 39 فـ.ـرداً وكـ.ـياناً قانونياً في سوريا، بمن فيهم بشار الأسد وزوجـ.ـته أسـ.ـماء.

وقد بات ممكنا تطبيق إجراءات تقـ.ـييدية ليس فقط ضـ.ـد السوريين، إنما وضد كل من يتـ.ـعاون معهم، وكذلك مع الهـ.ـياكل الروسية والإيرانية العاملة في سوريا. وأي قرارات تتخذها دمشق تخـ.ـالف ما تريده واشنطن يمكن أن تكون سببا للعقـ.ـوبات.

وترى موسكو أن الهدف من قانون قيـ.ـصر هو “الإطـ.ـاحة بالسلـ.ـطات” في دمشق.

تتباعد مواقف موسكو وواشنطن بشأن التسـ.ـوية السورية، أكثر فأكثر، يوما عن يوم. في الأيام القريبة المـ.ـقبلة، سوف ينـ.ـدلع الخـ.ـلاف مرة أخرى حول قضـ.ـية المساعدة الإنسانية لسوريا. فقد يصبح رفـ.ـض روسيا تقديم تنـ.ـازلات لأمريكا في مجلس الأمن الدولي، ورفـ.ـض تجاوز واشنطن لدمشق في توسيع مسـ.ـاعدتها للسوريين، سبباً جـ.ـديداً للعقـ.ـوبات.

وفي الصدد، قال نائب رئيس مجلس الشؤون الخارجية الروسي، الكسـ.ـندر أكسـ.ـينيونوك، لـ”كوميرسانت”: ” قانـ.ـون قيصر، اختبار لقدرة روسيا على الحفاظ على النـ.ـظام السوري طـ.ـافيا. فالعـ.ـقوبات الأمريكية تضـ.ـرب التـ.ـعاون الروسي السوري، بما في ذلك محاولات موسكو التخـ.ـفيف من مـ.ـعاناة السوريين، من خلال إرسال الحـ.ـبوب والأدويـ.ـة إليهم، ناهيكم بالمشاريع الأخرى. العـ.ـقوبات المفروضة على البنك المركـ.ـزي السوري، تعرّض للخـ.ـطر أي معاملات في هذا البلد”.

كما أشار أكسينيونوك إلى أن “قانون قيصر” يضـ.ـرب الأوساط الحـ.ـاكمة في سوريا، ما يـ.ـفاقم الانقـ.ـسام الملحـ.ـوظ في عائلة الأسـ.ـد والدوائر العـ.ـلوية والنـ.ـخبة الحاكمة ككل. على هذه الخلـ.ـفية، سيكون من المنطقي أن تـ.ـعيد القيادة السورية النظر في موقفها من عمل اللـ.ـجنة الدستورية. والسؤال هو ما إذا كانت دمشق تتـ.ـصرف بعقـ.ـلانية وفقا للمنـ.ـطق السياسي”.

تقول مراسلة المجلة إيمي ماكيـ.ـنون في تقريرها إن العقوبات الأميركية الجديدة ضـ.ـد سوريا يمكن أن تدفع باقتـ.ـصادها المنهار إلى حافة الهـ.ـاوية. وتشير إلى أن العـ.ـقوبات الجديدة من شأنها أن تطال أي جهة عالمية تتـ.ـعامل مع نظام الرئيس السوري بشار الأسد.

وتضيف أن العقـ.ـوبات المشمـ.ـولة ضمن ما يسمى بقانون قيـ.ـصر الذي حصل على دعم من الحزبين في الكونغرس وتم تمريره كجزء من مشروع قانون الإنفاق الدفاعـ.ـي السنوي، تعد العقـ.ـوبات الأشـ.ـد على النظام منذ بدء الحرب قبل تسـ.ـع سنوات.

وتضيف ماكينون أنه في حين كانت الحشود في المظـ.ـاهرات متواضعة، لكنها كانت غير مـ.ـألوفة، حيث ظلت السويداء موالية للنظام طيلة فترة الحـ.ـرب.

وتوضح أن احتـ.ـجاجات أخرى متـ.ـفرقة اندلـ.ـعت في أماكن أخرى من البلاد، بما في ذلك درعا التي انطلقت منها الانتـ.ـفاضة السورية عام 2011.

وتشير إلى أن الأسد أقـ.ـال الخميس الماضي رئيس الوزراء عمـ.ـاد خمـ.ـيس الذي تولى المنصب منذ عام 2016، وأنه لم يتم تقديم أي تفـ.ـسير رسمي لهذه الخطوة، لكن المراقبين فسـ.ـروا الأمر على نطاق واسع بأنه محاولة لنـ.ـزع فتيـ.ـل الغـ.ـضب الشعبي المتزايد بشأن الأزمـ.ـة الاقتصادية.

المصدر: نداء سوريا وروسيا اليوم

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

انتهى عصرك يا أسد!

هيومن فويس: وكالات بدأ التطبيق العمـ.ـلي لقـ.ـانون "قيـ.ـصر" ضـ.ـد نظام الأسد منذ ثلاثة أيام، وفي اليوم الأول من تطبيقه الموافق للسابع عشر من شهر حزيران/ يونيو الحالي، نشر وزير الخارجية الأمريكي "مايـ.ـك بومـ.ـبيو" بياناً أعلن فيه عن فـ.ـرض عقـ.ـوبات على 39 شخـ.ـصية وكـ.ـياناً مرتبطـ.ـين بالنظام، منهم "بشار الأسد" وزوجته "أسـ.ـماء الأخـ.ـرس". وحول التأثيرات المتوقعة لقـ.ـانون "قـ.ـيصر" على نظام الأسد قال الكـ.ـاتب والأكاديمـ.ـي السوري "عـ.ـبد البـ.ـاسط سيـ.ـدا" : "من خلال متابعتنا لتصريحات ومواقف حلـ.ـفاء النظام ومسؤوليه ندرك أن قانون قـ.ـيصر ستكون له تبعات نوعـ.ـية مختلفة على صعيـ.ـد مـ.ـمارسة الضغـ.ـط الاقتصادي من مختلف الجهات على النظام ومن يتعامل معه من الدول والشركات".

Send this to a friend