هيومن فويس

الولايات المتحدة الأمريكية كانت قد أرسلت شحنات محمّلة بالآلاف من الأسلحة، إلى عناصر تنظيم “ب ي د/ ي ب ك”، وكان من بين تلك الشحنات سلاح مضادّ الدبابات “صاروخ جافلن” الذي يعتبر من الأسلحة الحديثة والفتاكة. حيث استخدمه التنظيم الإرهابيّ خلال عملياته المزعومة في الرقة تحت ذريعة مكافحة داعش.

ويجدر بالذكر أنّ تركيا قد حاولت سابقًا شراء تلك الصواريخ المضادّة للدبابات من الولايات المتحدة، إلا أنّ وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) قد أبدت اعتراضها.

وبحسب خبر جريدة “صباح التركية”، فإنّ تنظيم “ب ي د/ي ب ك” ؛ قد حصل بالفعل على صواريخ مضادّة للدبابات مثل “جافلن، ميلان، تاو”، وقام باستخدامها ضدّ الجنود الأتراك في عملية غصن الزيتون.

ولا تقتصر مهمة صواريخ “جافلن” على ضرب الدبابات فحسب؛ بل يتمّ استخدامه ضدّ المروحيّات أيضًا، حيث بإمكانه أن يضرب أهدافًا على بعد 150 مترًا في الهواء.

وكان قد صرّح الخبير الأمنيّ في مكافحة الإرهاب عبد الله أغير، “ليس من المهم نوع الصاروخ الذي استهدف جنودنا الأتراك، من الممكن أن يكون روسيّ أو صيني المنشأ، ولكنّ المهم هنا أنّ الولايات المتحدة الأمريكية هي من سلّحت منظّمات إرهابية مثل بي كا كا/ب ي د بأسلحة كهذه”.وفق ما نقلته صحيفة يني شفق التركية.

وأعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أمس الأحد، أنّ لديه معلومات حول مصدر الصاروخ الذي أدّى إلى استشهاد خمسة جنود أتراك في سوريا، حيثُ قال “لدينا معلومات، لكن لن يكون من الصواب إعلان ذلك قبل التوصّل إلى خلاصة نهائيّة”.

وتتضارب الأخبار والمزاعم حول طراز الصاروخ التي تمّ استخدامه، وأدّى لاستشهاد 5جنود أتراك، بعضها يقول من طراز “تاو”، والبعض يقول من طراز “جافلن”.

شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي

واشنطن تسلح الأكراد بصواريخ منعتها على تركيا

هيومن فويس الولايات المتحدة الأمريكية كانت قد أرسلت شحنات محمّلة بالآلاف من الأسلحة، إلى عناصر تنظيم "ب ي د/ ي ب ك"، وكان من بين تلك الشحنات سلاح مضادّ الدبابات "صاروخ جافلن" الذي يعتبر من الأسلحة الحديثة والفتاكة. حيث استخدمه التنظيم الإرهابيّ خلال عملياته المزعومة في الرقة تحت ذريعة مكافحة داعش. ويجدر بالذكر أنّ تركيا قد حاولت سابقًا شراء تلك الصواريخ المضادّة للدبابات من الولايات المتحدة، إلا أنّ وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) قد أبدت اعتراضها. وبحسب خبر جريدة "صباح التركية"، فإنّ تنظيم "ب ي د/ي ب ك" ؛ قد حصل بالفعل على صواريخ مضادّة للدبابات مثل "جافلن، ميلان، تاو"، وقام

Send this to a friend